عقد محمود الخطيب، رئيس النادى الأهلي، جلسة مع البرتغالي ريكاردو سواريش، المدير الفنى للأهلي، قبل ساعات من مواجهة الفريق أمام طلائع الجيش، والتي ستقام الليلة في إطار مباريات الجولة قبل الأخيرة لبطولة الدورى الممتاز.

وأوضح الخطيب للمدرب البرتغالي بعض النقاط الخاصة بالوضع الحالي للفريق، وما يريد مجلس الإدارة إنجازه خلال الموسم المقبل.

وعملت «المصري اليوم» وفقا لما ورد هنا أن رئيس النادى الأهلي أبلغ المدرب البرتغالي أن مواجهة الأهلى أمام سيراميكا كليوباترا المقرر لها الثلاثاء المقبل، على أرض ملعب استاد الأهلى وي السلام، في إطار الجولة الأخيرة لبطولة الدورى الممتاز، ستكون الأخيرة له مع الفريق، على أن يتم استقدام مدير فنى جديد يخوض فترة الإعداد استعدادًا للموسم المقبل.

يذكر أن الأهلي في حال فسخ التعاقد مع سواريش لن يتكبد أي أعباء مادية وفقًا للعقد المبرم بين الطرفين، بأنه في حال فسخ التعاقد من جانب أحد الطرفين خلال فترة الـ6 شهور الأولى من مدة التعاقد فإنه لا يتحمل أي أعباء مادية، وهو الأمر الذي وافق عليه سواريش.

ونجح الأهلي في تحقيق الفوز على إنبي في الجولة الماضية قبل مواجهة طلائع الجيش الليلة، وتغلب على الفريق البترولى بهدفين نظيفين عن طريق لويس ميكيسونى ومحمد محمود.